سكاي عراق / بغداد

كشفت لجنة النزاهة النيابية ،اليوم الاحد، عن نيتها استضافة وزير التعاليم العالي حسين الشهرستاني الذي كان وزيرا للنفط في الحكومة السابقة ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة في الدورة التي قبلها، وكل من ورد اسمه في قضية فساد عقود النفط.

وقال عضو اللجنة والناطق باسمها عادل نوري ان “لجنة النزاهة النيابية شكلت لجنة مختصة ليتم التحقيق في هذا الملف واعطاءه أولوية لأهميته الكبيرة”، لافتا الى ان “هذه القضية ترتقي لتكون جريمة منظمة على صعيد دولي”.

وأشار الى ان “لجنة النزاهة ستعقد مجموعة من اللقاءات مع لجنة النفط والطاقة النيابية لغرض التحقيق في القضية، حيث سيتم استضافة الشهرستاني وكل من وردت أسماؤهم في القضية. 

ودعا نوري “كل من يمتلك معلومات ووثائق عن هذه القضية تزويد اللجنة بها للوصول الى الحقيقة”.